اسرائيل تطلب تغير اتفاقية السلام | زيلينسكي يقتل ملايين الأوكرانيين | لصين تدعو إلى إجراء التهدئة

ديسمبر 15, 2022


مطالبات إسرائيلية باتفاقية سلام جديدة مع مصر.. زيلينسكي يقتل ملايين الأوكرانيين في غضون أسبوع .. الصين تدعو إلى إجراء مفاوضات سلام لإنهاء الحرب الروسية الأوكرانية
دي مواضيع حلقتنا انهاردة … يلا بينا نشوف التفاصيل

صعوبة المعيشة الاوكرانية

واضح كده إن الأيام الجاية هتكون صعبة جدا على الشعب الأوكراني وبالذات لما تزيد البرودة لتحت الصفر .. لدرجة إنه متوقع موت مئات الآلاف أو الملايين من الأوكرانيين متجمدين بسبب البرد .. والاتهامات كلها رايحة في اتجاه الرئيس زيلينسكي بسبب عناده وسياساته اللي بيتبعها. المحلل السياسي الروسي ألكسندر نازاروف كتب مقال النهاردة بيقول فيه إنه في غضون أسبوع من دلوقتي .. هنلاقي إن الوضع الإنساني في أوكرانيا هيكون القضية الأولى في وسائل الإعلام العالمية .. طب ليه يا عم نازاروف .. قالك علشان الضربات الصاروخية الروسية على محطات المحولات الفرعية في أوكرانيا اتسببت في إن نظام الطاقة الأوكراني بقى على حافة الانهيار .. وده اللي خلا أوكرانيا تقول إن عندها نقص في توليد الكهرباء وصل إلى 30% وأكتر. الأضرار اللي بتحصل في المحطات دي مع نقص الكهرباء وزيادة البرودة تدريجيا هيؤدي إلى خروج محطات الكهرباء من الخدمة .. وده معناه انقطاع التيار الكهربائي باستمرار .. لدرجة إن السلطات الأوكرانية وعدت سكان العاصمة كييف بإضاءتها مرتين في اليوم لمدة ساعتين بس .. وكمان مش عارفة توفي بوعدها .. وده يقولك الوضع منهار أد إيه هناك. ده في الوقت اللي لسه روسيا عاوزة تضرب ضربات تانية لمحطات الكهرباء الأوكرانية علشان يحصل إنهيار كامل بقى في قطاع الطاقة .. وأدينا شوفنا اللي حصل الفترة اللي فاتت من توقف أكبر مصانع الفلزات في أوكرانيا عن العمل بسبب مشكلة الطاقة .. غير بقية المصانع اللي اتوقفت عن العمل بردو في باقي الصناعة .. يعني نقدر نقول خلال أسابيع الاقتصاد الأوكراني هيتوقف تماما .. وده خراب كبير عليهم. كمان السكة الحديد هتتحول من القطارات الكهربائية إلى الديزل اللي عددها قليل ومتهالكة وملهاش قطع غير .. لأنه من غير كهرباء نظام التحكم في حركة السكك الحديدية مش هينفع يشتغل .. ده غير إنه هيفقد القيادة الأوكرانية القدرة على نقل القوات بسرعة من مكان لمكان .. وهيفقدها القدرة على نقل كمية كافية من الذخيرة من أوروبا.

هنا في سؤال مهم .. روسيا بتعمل كل ده ليه .. الكاتب بيقول إن روسيا عاوزة أوكرانيا تستسلم بس مش عارف تعمل إيه .. فلجأت للحل ده .. اللي هيكون له ثمن كبير بالنسبة لسكان أوكرانيا. كمان توقعات الطقس للأسبوعين الجايين في النص الشمالي من أوكرانيا بتقول إن درجة الحرارة هتوصل لتحت الصفر .. وفي ظل شلل قطاع الطاقة أجزاء كبيرة من المدن هتتحرم من إمدادات المياه، والتدفئة .. وهتتجمد أنابيب المياه وتنفجر لو محصلش تصريف للمياه منها بسرعة .. وبالتالي جزء كبير من المساكن هيكون غير صالح للسكن لشهور قدام على أقل تقدير .. وده معناه إنه في غضون أسبوع أو اثنين بالكتير هيكون كذا مليون أوكراني في الشوارع في درجات حرارة أقل من الصفر .. وهتبدأ كارثة إنسانية.
الكاتب بيقول بردو إن في ظل الظروف دي لازم يتم إخلاء فوري للسكان لمناطق في أوروبا سواء بولندا أو غيرها .. لأن أوروبا هى وأمريكا اللي حرضت وساعدت أوكرانيا بالأسلحة في الحرب .. وملزمة بقبول الأوكرانيين اللي بقوا لاجئين. ورغم كده الرئيس الأوكراني زيلينسكي بيرفض إخلاء السكان .. واتفق على كده مع أمريكا وألمانيا .. علشان تحصل أزمة إنسانية في البلد ويظهر كأنه البطل المغوار اللي وقف صامد قدام روسيا وهينقذ شعبه .. وتتحقق الأهداف الرئيسية للغرب من الحرب دي وهى إن حالة من الانقسام تحصل بين الشعبين الروسي والأوكراني .. وإراقة دماء أكتر .. لأنه كل ما زاد عدد القتلى المدنيين .. كل ما التعاطف الدولي مع أوكرانيا يزيد.

كمان تم نصب خيام في مناطق كتيرة في أوكرانيا وتمت تسميتها بـ “نقاط الصمود” .. واللي مفروض الناس يحموا نفسهم فيها من البرد الفترة الجاية. المحلل السياسي الروسي بيقول إن كل ده بيحصل بسبب زيلينيسكي سواء عن قصد أو لا .. وإنه دلوقتي بيحاول يخلق فيلم جديد يموت فيه مئات الآلاف أو الملايين من الأوكرانيين علشان خاطر يحقق التأثير المطلوب على الرأي العام العالمي وإجبار الغرب على الانضمام للحرب. وعلشان نفهم اللي بيقوله نازاروف لازم نشوف اللي قاله ميخائيل بودولياك مستشار مكتب الرئيس الأوكراني .. اللي قال كده بالنص “أين يمكننا أن نخلي مليون شخص تمكنوا حتى مع التكيف من حيث شدة الشتاء .. من يفهمون كل شيء ويساعدون بعضهم البعض؟ هل يذهب الجميع إلى بولندا؟ من سيبقى إذن رمزا لصمود هذا البلد؟”.. يعني بالبلدي كده هنودي مليون شخص فين .. بولندا هتكفي مين ولا مين .. لازم الناس تقعد في البلد علشان يكونوا رمز للصمود .. طبعا هو بيقول كده علشان تتحقق أهداف زيلينسكي ويظهر قدام الناس إنه البطل اللي وقف قدام روسيا. نازاروف بيقول كمان إنه بعد ده ما يحصل هنلاقي وسائل الإعلام الغربية وغيرها مليانة بمقاطع فيديو لأطفال أوكرانيين متجمدين أو ميتين بسبب البرد .. وهو ده اللي محتاجه النظام الأوكراني دلوقتي.. لكن بعد انهيار أوكرانيا هيروح يقعد بقية حياته في فيلته الفاخرة الفاخرة في إيطاليا .. وبيتريق عليه ويقول ممكن كمان يبقى في منصب “رئيس في المنفى”.

عرض المزيد