أوروبا تصارع الوقت لأيجاد بديل للغاز الروسي.

مايو 14, 2022

تقل نسبة إمدادات الطاقة في أوروبا يوميا حيث أوقفت غازبروم الروسية إمدادات الغاز عبر خط أنابيب “يامال ” الذي يمر عبر بولندا كما اوقفت امداد الغاز الي ألمنيا بعد يوم فقط من خفض أوكرانيا ضخ الغاز عبر أراضيها الي أوروبا وإلقاء اللوم علي الجيش الروسي.

عقوبات روسيا علي إمدادات الغاز لأوروبا .

صرح سيمون تاجليابيترا من مركز بروجيل للأبحاث : أن علي اللأتحاد الأوربي أن لا يأخذ إمدادات الغاز الروسي كأمر مسلم به بعد رؤيه هذه القضايا المختلفه وأن علي الحكومات التصرف وكأنها في حاله طوارئ .

كما ذكرت نوفوستي الروسية أن موسكو فرضت عقوبات علي 31 شركة اجنبية يوم الأربعاء الماضي ومن بينهم “غازبروم جرمانيا و يوروبول غاز” مشغل القسم البولندي من خط أنابيب يامال _ أوروبا

كما اوقفت روسيا الشهر الماضي ضخها للغاز إلي بولغاريا وبولندا تنفيذا لوعد بوتين بقطع الغاز عن الدول الغير صديقة التي ترفض التعامل بالروبيل الروسي

كما أن موسكو كانت تضخ حوالي 45% من إجمالي واردات أوروبا من الغاز في عام 2021 . وتقترح أوربا خفض وارادتها من الغاز الروسي بنسه 66% في نهاية العام الحالي لكن لم يتم تقديم اي خطه مفصله إلي الأن .

وقف أوكرانيا لضخ الغاز .

أستمر ضخ الغاز الروسي عبر أوكرانيا بالرغم من اندلاع الحرب حتي يوم الثلاثاء الماضي حيث صرحت شركة تشغيل نظام نقل الغاز انها اوقفت شحنات الغاز عبر نقطة عبور سوخرانيفكا التي تنقل في اليوم ما يصل الي 32.6 مليون متر مكعب اي حوالي ثلث الغاز الروسي المتدفق عبر أوكرانيا الي أوروبا .

كما صرحت الشركة المشغله بأنها تلقي اللوم علي القوات الروسية وتتهم القوات الروسية بالعبث في نقطة العبور وسحب الغاز . وأن أستقرار وسلامة نقل الغاز الأوكراني قد تعرض للخطر وأن الشركة اضطرت الي وقف أمدادات الغاز . وليس من الواضح الي متي سيستمر وقف تدفق الغاز عبر خط سوخرانيفكا .

ويمثل الخط المتضرر 2.3 % من إجمالي إمدادات الغاز لأوروبا التي تصل الي 30% من إمدادات الغاز الروسي إلي أوروبا .

وصرح ” توم مارزيك مانسر ” رئيس تحليلات الغاز في شركة ” ICIS ” المتخصصه في مجال الطاقه أن عدم تأثر السوق بشكل كبير كان يرجع إلي المستوي العالي في التخزين والطقس المعتدل وزيادة واردات الغاز الطبيعي المسال إلي أوروبا . ولكن مع استمرار القتال قد يحدث مزيد من الإغلاق التي قد تؤدي الي عواقب وخيمة وزيادة الاسعار إلي مستويات عليا .

أحتمالية المزيد من وقف الإمدادات .

يري المحللون أن لا يمكن استبعاد وقف خطوط اخري مع استمرار الحرب.

وصرح تاجليابييترا من معهد بروجيل أن قد تحدث مزيد من التوترات بين موسكو والشركات الأوروبية حيث من المقرر ان تسدد الشركات الأسبوع القادم مدفوعات الغاز لموسكو بالروبيل ولكن لازلنا ننتظرمن مفوضية الأتحاد الأوروبي ان تقول أن الدفع بالروبيل تمثل خرقا للعقوبات ام لا لذلك لا يمكننا أن ناخذ استمرار أمدادت الغاز الروسي أمر مسلم به .

صرح كوشال راميش الغاز في “Rystad Energy” ل CNN إنه علي الإتحاد الأوروبي إنشاء تحالف للمشترين لمنع الدول من التنافس علي نفس شحنات الغاز وزيادة الأسعار حيث تشتري الدول بشكل مشترك من الموردين .

وفقا لبحث لمجموعة أورسيا الأستشارية أن الدول التي ستتأثر بشكل مباشر بأنخفاض تدفق الغاز الروسي هي دول وسط وشرق أوروبا .